الرئيسيةالرئيسية  الأحداثالأحداث  المواضيعالمواضيع  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوع
شاطر | 
 

 اوسكار نيمايرOscar Niemeyer

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ماسة

avatar

عدد المساهمات : 107
نقاط : 2653
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 30/11/2011
العمر : 26
الموقع : Hama

مُساهمةموضوع: اوسكار نيمايرOscar Niemeyer   12.12.11 22:37

اوسكار نيمايرOscar Niemeyer :


هو معماري برازيلي شهير ، ويعتبر احد من أهم الأسماء العالمية الشهيرة في مجال المعمار الحديث. وقد كان رائدا في مجال إستكشاف إمكنيات البناء بالخرسانة المسلحة. وحائز على جائزة پريتسكر عام 1988.
حياته :
تخرج اوسكار نيماير عام 1934 من مدرسة الفنون الوطنية /فرع العمارة في ريو دي جانيرو ؛ وعمل مباشرة في مكتب ( لوسيا كوستا )- المعماري البرازيلي المعروف ذي التوجهات الوظيفية ، وسرعان ما امسى معمارا مميزا في مكتب (كوستا) ؛ وعندما اوكلت الى المكتب مهمة اعداد تصاميم مشروع مبنى وزارة المعارف والصحة عام 1936 ، اشترك نيماير بصفته احد المصممين الاساسيين في الفريق المعماري المكلف بتصميم المبنى ، وبفضل مداخلات لوكوربوزيه الاستشارية فيه ، اصبح احد اشهر المباني المعروفة عالمياً ، جراء توظيف عناصر كاسرات الشمس في الحل التكويني بصورة لافتة ، والتى بسببها اكتسب المبنى قيمته الجمالية الاساسية ؛ اضحى لتلك المعالجة التكوينية حضوراً دائم في اللغة المعمارية لجميع المباني التى نفذت على مدى عقود في بلدان الجنوب ، والشمال ايضاً ، لما لهذه المفردة التصميمية ، المعبرة والطازجة ، من قيمة معمارية لا تقتصر غايتها على بلوغ مرامٍ نفعية بحتة ، وانما ادراك قيم استيتكية – جمالية ..
أعماله :
تدهش المرء قابلية اوسكار نيماير غير الناضبة ، واستمراريته المتواصلة في اداء العمل الذي يعشقه للعمل التصميمي . وتدل اعماله الاخيرة على صفاء تفكيره وقدرته على مواكبة المتغيرات التى طرأت على المشهد المعماري المعاصر، وما فتـئت تصاميمه الاخيرة تثير دهشة المتلقي واعجابه تماما مثل ما كانت تحدثه تصاميمه السابقة التى بنت مجده المهني ، وفي هذا السياق ، تعطي عمارة (متحف نيتيروي للفنون الجميلة) في ريو 1996 وعشرات المشاريع الاخرى المنفذة اخيراً دليلا آخر عن ما يمكن ان يقدمه هذا المعمار المدهش من افكار وتصاميم معبرة بمقدورها ان تثري المشهد المعماري العالمي ، وتزيده بهاءً وروعة.

ولا يزال ( اوسكار نيماير ) يذهب الى مكتبه الواقع على شاطئ كوباكابانا كل يوم ، بل ويعمل حتى في ايام الاحاد والعطل ، يصمم ويشترك في النقاشات التي تدور حول المشاريع المستقبلية ، يجيب عن اسئلة الطلاب والصحافة والزوار الاجانب ؛ وفي مساء كل يوم ثلاثاء يستقبل اصدقاءه ويتناقش في القضايا الملحة والانية في السياسة وفي الفلسفة


يتجلى صنيع اوسكار نيماير المعماري الفريد ، تجلياً واضحاً ، في تصاميمه التى اعدها للعاصمة البرازيلية الجديدة برازيـليا ، في وسط البلاد . اذ دعي عام 1956 من قبل صديقه القديم والشخصية الوطنية المعروفة ، رئيس الجمهورية آنذاك خوسيلينو كوبيتجيك ليكون مشرفا عاما على بناء العاصمة الجديدة التى خططها زميله لوتشيا كوستا ، وليكون ايضا مسؤولا عن اعداد تصاميم اكثرية المباني العامة في المدينة الجديدة.

وبحماس ونـَفـَس برازيليين ادهشا الوسط المعماري العالمي باسره ، خلق اوسكار نيماير في غضون فترة زمنية قصيرة مجموعة من التصاميم ، اعتبرت، ولا تزال تعتبر، من كنوز العمارة العالمية الحديثة ، امثال قصر ( الفارادو ) قصر رئاسة الجمهورية ، ومبنى الكونغرس الوطني ومبنى المحكمة العليا ، ومبنى الكاثدرائية ، وعشرات المشاريع التصميمة التى حظي بها موقع العاصمة الجديد.

المنفى :
تعد مرحلة المنفى من المراحل المهمة و الخصبة في سيرة هذا المعمار المجد . فبالاضافة الى انجازه تصاميم مثيرة في ايطاليا وفرنسا وفي بقية بلدان العالم ، انجز اوسكار نيماير مشروعا تصميمياً كبيرا ، قريباً منا نحن العرب ، واعنى به مشروع مجمع جامعة القسطنطينة في شرق الجزائر 1972. ويعود تاريخ تكليف ( نيماير ) بهذا المشروع لعام 1968 ، عندما تعرف على منهاج متطلبات الجامعة ، الذي كان يقتضي بناء مجموعة من المباني العديدة تجاوزت 40 مبنى . وفي ضوء تجربته الغنية في تصميم المؤسسات التعليمية ، اعاد المعمار النظر في المنهاج المقترح ، ساعيا الى ان يكون المخطط المستقبلي للجامعة متسما بمركزية واضحة تتيح مرونة كافية لاداء كفء للنشاطات الجامعية .

اقترح المصمم تجميع فراغات الجامعة الاساسية في مبنيّين اثنين اساسيين ، احدهما مخصص للقاعات الدراسية ، والاخر للمختبرات العملية ، مع عدد من المباني المساندة تتجمع حولهما ( مثل المكتبة ، ادارة ، قاعة اجتماعات ، قاعات رياضية الخ ..) ، واقترح ان تكون الادارة المركزية للجامعة في بلوك مستقل وفي مبنى متعدد الطوابق يشغل موقعا بين القسمين الاساسيين للجامعة . يثير الانتباه في الحل التصميمي للمجمع اسلوب اختيار هيئات المباني واشكالها الانسيابية المميّزة المطلية باللون الابيض ، الذي يذكرنا بخصوصية تقاليد المكان ، وبيئته المبنية ؛ وليست العمارة لوحدها ، هنا ، مثيرة ، وانما الانشاء ايضاً مثير؛ الانشاء الذي تكفل بانجاز قرار المعمار على درجة عالية من الكفاءة والاهلية .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
اوسكار نيمايرOscar Niemeyer
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: منتدى الهندسة المعمارية :: معماريون :: معماريون أجانب-
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: